الأحد، 7 نوفمبر، 2010

إسرائيل تبدأ إنشاء نظام إنذار من خلال رسائل هاتفية في حال القص



 
القدس المحتلة /سما/ ذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أن الجيش الإسرائيلي ينوي قبل يونيو/حزيران عام 2011 توظيف نظام إنذار من خلال رسائل هاتفية في حال القصف من الأراضي الفلسطينية.
وأشار الصحيفة في عددها الصادر اليوم الأحد إلى أن الحاجة إلى مثل هذا النظام ظهر بوضوح أثناء الحرب على لبنان في عام 2006 وعملية "الرصاص المسكوب" في قطاع غزة.
ووفقا للمشروع المذكور فإن هذا النظام سيقوم بإرسال رسائل هاتفية أوتوماتيكية للمواطنين الموجودين في مناطق محددة باللغات العبرية والإنجليزية والروسية والعربية والأمهرية.
ويذكر أن هذا النظام يمكن الاستفادة منه في حالات الطوارئ ألاخرى والكوارث الطبيعية.
ويشار إلى أن القيادات الإسرائيلية تلوح بين الحين والآخر قرب شن هجمة عسكرية شرسة على قطاع غزة، على غرار عملية الرصاص المسكوب الذي سقط فيه اكثر من 1600 شهيد وما يفوق 5000 آلاف جريح.