الجمعة، 5 نوفمبر، 2010

تجريب ثاني طائرة "ت-50" قريبا






.
تجريب ثاني طائرة "ت-50" قريبا

من المنتظر أن تنضم طائرة أخرى من الجيل الصاعد الخامس من المقاتلات (ت-50) إلى الطائرة الأولى التي كانت قد قامت بعشرات الرحلات الجوية التجريبية في روسيا، قريبا. وقد انتهى العمل في تصنيعها في المصنع الكائن في مدينة كومسومولسك على نهر آمور.
وتشير المعلومات إلى أن الطائرة رقم (2) جهزت ببعض معدات الطائرة القتالية المستقبلية. أما الطقم الكامل من معدات الطراز الأخير من المقاتلات والذي يتضمن رادارات الطائرة كافة وتجهيزات حماية الطائرة ودورة إدارة الأسلحة فسوف يظهر في الطائرتين الثالثة والرابعة اللتين تقومان بالطلعة الجوية الأولى في عام 2011.
وبعد ذلك سيتم تصنيع 6 إلى 10 طائرات أخرى لكي تبدأ القوات الجوية الروسية اختبارها في عام 2013.
وعلى صعيد ذي صلة بدأت شركة سوخوي الإنتاج الصناعي لطائرة "سو-35س" التي تنتمي إلى جيل ما بين الجيل الرابع والجيل الخامس من المقاتلات (4++). وقد باشر المصنع الكائن في مدينة كومسومولسك العمل في تجميع أول طائرتين من هذا الطراز وفق إفادة الصحافة

معلومات عن أول تحليق تجريبى للطائره

نجحت الرحلة التجريبية للطائرة المقاتلة التي أطلق عليها مبدئياً اسم "T-50"، وقال المتحدث باسم شركة "سوخوي"، أليكسي بوفيشينكو، لـCNN: "كان أداء الطائرة جيداً وتحققت كل توقعاتنا لهذه الرحلة الأولى..أمضت الطائرة 47 دقيقة في الجو وكل المهام المحددة لهذا التحليق كانت ناجحة بقيادة أفضل طياري روسيا، سيرغي بوغدان." وقال، ميخائيل بوغوسيان، مدير شركة "سوخوي:"أعتقد أن هذه مرحلة جديدة في تطوير صناعة الطائرات العسكرية في بلدنا ، وهي بداية جيدة جدا لعمل كبير لا يزال يتعين علينا القيام به."
ووفقاً لشركة "سوخوي" المصنعة، فإن "T-50"، من نخبة الطائرات العسكرية المقاتلة، تتميز بالقدرة على الطيران والتحليق في كل الأوقات وفي كافة الأحوال الجوية، وقادرة على مهاجمة أهداف متعددة في وقت واحد في البر والجو والبحر، ومن مميزاتها كذلك أنها قادرة على قطع مسافات طويلة بسرعة تتجاوز سرعة الصوت في وقت واحد وتتصف بقدرة فائقة على المناورة.
وتشير المعلومات المتوفرة إلى أن سرعتها تبلغ 2100 كيلومتر في الساعة ومدى تحليقها 5500 كيلومتر، ويتألف تسليحها من مدفع عيار 30 ملم و16 وحدة لإطلاق الصواريخ. وكما أنها متعددة الوظائف وذات قدرة كبيرة على المناورة ولا يمكن كشفها بالرادار، وقادرة على الإقلاع والهبوط في مدرج طوله مابين 300 و400 متر.
وقال مصدر مسؤول من "سوخوي" للشبكة، شريطة عدم كشف هويته: " لا يمكن رصدها بالرادار ذلك بفضل العديد من التقنيات وهي استخدام مواد مركبة وطلاء خاص لسطح الطائرة.. الأمريكيون أنتجوا هذه التقنية قبلنا، وهانحن نلحق بركبهم بهذا النموذج الجديد من الطائرة.
وفند المحلل العسكري المستقل، بافل فلغنهاور، هذه المعلومات قائلاً "هذا هراء" قائلاً إن ليست سوى النموذج الأصلي لسوخوي، لافتاً إلى أنها "ليست ذات محرك أو اليكترونيات أو أسلحة حديثة.. من المستحيل إنتاج جيل خامس من الطائرات دون جيش خامس من المكونات."
ونقلت قناة "روسيا اليوم" عن مميزات المقاتلة قائلة إن لديها مواصفات جوية وتكتيكية عالية وقدرة على المناورة لا مثيل لها، وهي قادرة على ضرب الأهداف الأرضية دون دخول منطقة الدفاع الجوي المعادية، إلى جانب الطيران على ارتفاع منخفض التفافا على حواجز.
أما المواصفات الفنية والتكتيكية فتتمثل في سرعة الطائرة القصوى التي تصل إلى 2500 كلم في الساعة على الارتفاع العالي و 1400 كم في الساعة على الارتفاع المنخفض، ويصل السقف العملي للارتفاع إلى 18 كلم، بينما تبلغ الحمولة القتالية القصوى ثمانية أطنان.
ويذكر أن هذه أول طائرة من طراز "سوخوي" تنتجها روسيا منذ انهيار الاتحاد السوفييتي السابق في عام 1991 وستتيح لها الحفاظ على موقعها في صناعة الطائرات في العالم، لكنها لن تدخل في الخدمة قبل عام 2015.

تجريب ثاني طائرة "ت-50" قريبا
تجريب ثاني طائرة "ت-50" قريبا