الأربعاء، 6 أكتوبر، 2010

الصين تطلق ثانى مسبار قمرى

الصين تطلق ثانى مسبار قمرى


شيتشانغ ، سيتشوان 29 سبتمبر 2010 (شينخوا) تعتزم الصين اطلاق ثانى مسبار قمرى،تشانغ إه-2 ، فى الوقت المناسب خلال الفترة من 1 الى 3 اكتوبر، حسبما اعلن مركز اطلاق الأقمار الصناعي شيتشانغ، فى مقاطعة سيتشوان فى جنوب غرب الصين.
سيبدأ تزويد الصاروخ سى زي- 3 سى بالوقود فى 30 سبتمبر.
وسوف يختبر المسبار القمرى التكنولوجيا الرئيسية لتشانغ إه- 3 ، الى جانب جمع المعلومات للهبوط المستقبلى لتشانغ إه -3 وتشانغ إه- 4 ، والتقاط صور فوتوغرافية عالية الدقة لمنطقة الهبوط.
من المتوقع ان تستغرق رحلة تشانغ إه- 2 حوالى 112 ساعة او حوالى خمسة ايام لتصل الى مدارها القمرى.
تعتزم البلاد اطلاق ثالث مسبار غير مأهول للقمر ، تشانغ إه- 3 ، فى 2013.
وكان قد تم انتاج، تشانغ إه -2 ، كبديل لتشانغ إه-1 فى 2007.
وبعد هبوط تشانغ إه -1 بنجاح على القمر فى 2007، انتجت الصين تشانغ إه-2 بتكنولوجيات أكثر تقدما ثم تلاه تشانغ إه-3.

أهداف تشانغ أه2


سيواصل المسبار القمري "تشانغ اه- 2 " تحقيق أهداف البحوث العلمية المحددة للمسبار القمري "تشانغ آه رقم 1" وتكمن أهدافه في أربع مجالات هي:اكتساب الخبرة في وقت مبكر،الطيران إلى القمر،العمل عن بعد 100كيلومتر من القمر،والهبوط على بعد 15 كيلومتر فقط من المدار القمري، كما يتحمل هذا المسبار مهمة تمهيد الطريق للمسبار القمري "تشانغ آه رقم 3" الذي سيهبط على سطح القمر حاملا معه مركبا قمريا، حسب الخطة.

مميزات تشانغ أه 2



وقال وو وي رين، كبير مصممي برنامج المسبار القمري:" أن مهمة "تشانغ آه 2" تتميز بالسرعة، القرب،الدقة، الكثرة.
"السرعة" تشير إلى الوقت القصير الذي يستغرقه"تشانغ آه 2" ليصل إلى المدار والمحدد بخمسة أيام و تحديد سبعة أيام لبداية عمل المسبار على المدار، في حين استغرق "تشانغ آه 1"14 يوما حتى باشر عمله على المدار.
 "قرب المسافة " هو عمل "تشانغ آه 2" عن بعد 100كيلومتر من القمر بعد ما كانت 200 كيلو متر، والهبوط على بعد 15 كيلومتر فقط من المدار القمري، حتى يتمكن مراقبة القمر عن قرب.
"الدقة" وهي تشير إلى نسبة التمييز لكاميرا "سي سي دي" المحمولة على القمر من 120 مترا إلى 10 أمتار ومن 15 كيلومتر إلى 1.5متر مع تعميق السبر العلمي للقمر.مما يمكنه التقاط صورا أكثر وضوحا ودقة مقارنة مع الصور التي ألتقطها" تشانغ إه - 1 ".
" الكثرة"، يعني التجارب الكثيرة، وتنفيذ لاكتشاف الفضاء العميق، اختبار هبوط الكاميرا وأهداف أخرى.