السبت، 25 ديسمبر، 2010

العقيده الروسيه قى القتال خلف مدى الرؤيه

هذا الموضوع
من الموقع الإسترالى الشهير
http://www.ausairpower.net/APA-Rus-BVR-AAM.html
وقد وصل إلى اللينك عن طريق الأخ الفاضل الإيمان

فاحببت ان اترجم الموضوع واقوم بعرضه للمناقشه مع الأعضاء
وهو موضوع جيد بالفعل وغنى بالمعلومات عن صواريخ جو جو وخاصة الروسيه
يبقا ان أشير أنه تبقى جزء صغير من الموضوع سأقوم بترجمته لاحقآ



The Russian Philosophy
of
Beyond Visual Range Air Combat

Technical Report APA-TR-2008-0301


by Dr Carlo Kopp, SMAIAA, MIEEE, PEng
25th March, 2008
Updated August, 2009
© 2008, 2009 Carlo Kopp








Su-35 demonstrator #709 displays a mix of R-27 Alamo and R-77 Adder BVR missiles (KnAAPO).

(Images Rosoboronexport, KnAAPO, Vympel, RuMoD, NNIIRT, US DoD, Other, Author)






الخلفيه التاريخيه


الصناعات الفضائيه والجويه الروسيه شهدت إبداع فى تصميم الصواريخ فى الخمسه وعشرين عامآ الأخيره
فى أواخر الحرب البارده وما بعد الحرب البارده
وخلال هذه الفنره شهدت تطور تدريجى لتصميمات السلاح فى الفتره الأخيره من الحرب البارده وصناعة الأسلحه التى بدأ تصميمها فى هذه الفتره الأخيره من الحرب البارده وبعض المشاريع الجديده كليآ التى ظهرت بعد عام 1990


مشغلى المقاتلات الروسيه لديهم الأن مجموعه كبيره من الأسلحه وخاصة الصواريخ جو جو بمختلف بمختلف المديات وببواحث مختلفه أكثر من أى فتره مضت
نتيجه لهذا التنوع بالإضافه إلى دينامكية بدن المقاتلات الروسيه وقدرتها الهائله على المناوره فهى تمثل كابوس للمخططين الغربيين
ومراكز تصميم الإلكترونيات والبواحث والحرب الإلكترونيه المضاده فى الدول الغربيه
ويمكن للمقاتله الروسيه ان تكون مجهزه بصاروخ bvr بعدة طرق مختلف لتوجيه الصاروخ
semi-active radar homing,
توجيه نصف إيجابى
active radar homing,
توجيه إيجابى
infrared-homing
توجيه عن طريق الأشعه تحت الحمراء
or passive X-band anti-radiation homing seekers.
توجيه سلبى بالبحث عن الرادار الخاص بالمقاتله المضاده
بالأضافه لطرق التوجيه المختلفه هناك قدره عاليه لبدن المقاتله الروسيه على المناوره والتحمل


الهدف من هذه المقدمه
هو شرح العقيده الروسيه فى القتال خلف مدى الرؤيه وإختبارقدرتها ضد الغرب و وضع النتائج التى سنصل إليها
مع مراعاة قدرة المقاتلات على المناوره


المصادر
ОАО МНИИ "АГАТ", Joint stock company Moscow research institute «Agat». Российская Федерация, 140182, г. Жуковский Московской области, ул. Туполева д. 2а.
"Центральное конструкторское бюро автоматики", Central Design Bureau Avtomatika, Адрес: 644027, г. Омск-27, Космический проспект, 24А
Государственное предприятие завод "Арсенал", Government Factory "Arsenal", 8, Moskovska str., Kiev, 01010, Ukraine
Irkut SPC (JSC), 125315, 68, Bldg. 1, Leningradsky prospekt, Moscow, 125315, Russia
KnAAPO (JSC), ul. Sovetskaya, 1, Komsomolsk-on-Amur, 681018, Russia
Фотогалерея первого построенного на КнААПО Су-35 (Imagery of first Su-35)
Буклет Су-35, архив с буклетом в формате Adobe Reader.(Booklet Su-35)
Презентационное видео о Су-35.(Su-35 presentation)
Основные характеристики Су-35. Видео (Su-35 features - video)
Sukhoi Company (JSC), 23B, Polikarpov str.,Moscow, 125284, Russia, p/b 604
РЛСУ "Ирбис-Э" - радар нового поколения - "Аэрокосмическое обозрение", №1, 2006, стр.20
"Ирбис" готовиться к прыжку - "Авиасалоны мира", №5, 2006, стр.22-25
Владимир Ильин - Рождение АФАР - "Аэрокосмическое обозрение", №4, 2005, стр.108-111

С.Д.Бодрунов, Ю.И.Белый, В.А.Таганцев, Ю.И.Зеленюк - «Панда» займет нишу многофункциональных БРЛС на период разработки радиолокационных систем пятого поколения" - "Мир авионики", №3, 2003, стр.19-20


Синани А.И., Белый Ю.И. - "Электронное сканирование в системах управления вооружением истребителей"- "Мир авионики", №1, 2002, стр.23-28

Su-35. Multirole Super-Maneuverable Fighter. The Booklet. KNAAPO/Sukhoi brochure (Zipped PDF 16 MB)

Australian Aviation - August 2003 -Asia's Advanced Flankers (Su-27/30)

Australian Aviation - September 2003 - Su-30 vs RAAF Alternatives (Su-27/30)
The International Assessment and Strategy Center - May 3rd, 2006 - The Flanker Fleet -The PLA's 'Big Stick

العقيده الروسيه للقتال خلف مدى الرؤيه


العقيده الروسيه في القتال خلف مدى الرؤيا تعود لفترة الحرب البارده عندما افاد الخبراء الروس على ان قدرة صواريخهم ومنصاتهم الجويه ذات قدره منخفضه على تحقيق الاصابه خصوصا في حال استخدام المقاتلات المضاده لوسائل التشويش والحرب الإلكترونيه الحديثه
بحلول عام 1970 كان التكتيك السوفيتى لإستخدام صواريخ bvr يقضى بإطلاق النار على دفعتين
بصاروخsemi-active radar homing
نصف إيجابى
و صاروخinfrared-homing
بالباحث الحرارى
ولهذا كانت بعض المقاتلات السوفتيه محمله بهذه الصواريخ ومجهزه بنظام أوتوماتيكى لإطلاق الصواريخ على مرحلتين متعاقبتين
وهذا التسلسل فى إطلاق صواريخ مختلفة التوجيه على مراحل يجعل نسبة إصابة الهدف قويه جدآ مع صعوبة الإعاقه الإلكترونيه









السؤال الأن

هو لماذا تحمل المقاتله السوخوى من 8 إلى 12 صاروخ bvr

والإجابه بسيطه فهى محمله بهذا العدد لتستطيع إطلاق ثلاث او أربعة دفعات من الصواريخ مما يجعل المقاتلات المضاده تقوم بالمناوره والإعاقه الإلكترونيه دون ان تطلق صواريخها مما يجعل نسبة نسبة إصابة الهدف 75 فى المائه











Loadout options for Su-35BM/Su-35-1: 5 x Long Range AAM (R-172/AAM-L); 8 x R-27ER1/R1 Alamo; 4 x R-27ET1/T1 or R-27EP1/P1 Alamo; 12 x R-77/RVV-E Adder; 6 x R-73E Archer. The loadout for the active radar seeker equipped R-27EA would be 8 rounds (KnAAPO).








والسؤال المهم الأن
ما هى فعالية التكتيكات الروسيه امام التكتيكات الغربيه وفعالية صواريخ AIM-120 AMRAAM
الذى أنتج فى نهاية الحرب البارده وهو سلاح فعال بنظام إطلق وانسى ومجهز بنظام توجيه ذاتى ومزود بوصله بيانات بينه وبين المقاتله
وتطورت طرازتها من الطراز A
إلى الطراز B
ثم إلى الطرازAIM-120C-3 ليناسب المقاتله F-22
ثم AIM-120C-4 الذى يتميز برأس حربى أكبر ومحرك صاروخى أقوى وأداء حركى أفضل
ثم AIM-120C-6 الذى يتميز بفيوز متطور
والإصدار الأخير AIM-120D الذى اعيد فيه تصميم الباحث وأكثر متانه ومضاد للإهتزازت فى الإرتفاعات العاليه
ومجهز بوصلة معلومات ثنائيه ونظام gps










معظم إصابات AIM-120 AMRAAM

تتضمن نسخه تصديريه من المقاتله ميج29 إنتاج عام 1980 بتجهيزات إلكترونيه للتشويش وأنظمه غير فعاله

وهذا لا يعد مثال على قدرة الصاروخ

أداء الطرازات AIM-120A/B/C حتى الأن غير مذهله

خلال التجارب ثم إطلاق 285 صاروخ ونسبة إصابة الهدف وصلت النتائج إلى 85 فى المائه لإصدارات AIM-120C

وإحصائيات الإصدارت الثلاثه أقل من ممتازه

وتقول المصادر الأمريكيه ان الصاروخ أصاب عشرة اهداف معاديه

كان من بينهم مروحيه صديقه من نوع UH-60

من العشرة إصابات يوجد سته فقط خلف مدى الرؤيه

والمهم ان كل هدف من الأهداف الت أسقطت لم تكن مجهزه بإلكترونيات وانظمة حرب إلكترونيه حديثه

وهذا ليس حال عائلة مقاتلات السوخوى اليوم المجهزه بأنظمه حديثه بالإضافه أنها تحمل قدرات BVR

ومقابل هذه الأهداف ستقل نسبة الإصابهAIM-120 AMRAAM إلى أقل من 50 بالمائه

والسؤال الأن هل AIM-120D سيحقق نسبة 50فى المائه ضد هدف مجهز بأنظمة حرب إلكترونيه وإعاقه وتشويش حديثه

ناهيك عن نتيجة ال85 فى المائه التى أحرزتها الطرازات السابقه فى ظروف مثاليه






كيف ستواجه المقاتلات الغربيه مسلحه AIM-120
السوخوى مسلحه بثلاث دفعات من صواريخ BVR


مثال توضيحى
المقاتلات الغربيه F/A-18E/F Super Hornet and F-35 JSF وهى مسلحه بصواريخ AIM-120
تواجه السوخوى وطيار السوخوى لا يستغل مميزات المقاتله أو الصواريخ BVR لديه
مما يعطى فرصه للمقاتلاتين الغربيتين بإستخدام AIM-120 من إثنين لأربع دفعات فتصل نسبة إصابة AIM-120 إلى 90 فى المائه وهذا سيناريو متفائل
إذا أفترضنا إن إستخدام السوخوى للإعاقه الإلكترونيه سيقلل نسبة الإصابه إلى 50 فى المائه للدفعه الأولى وهذا أيضآ سيكون مع بعض التفاؤل و75فى المائه للثانيه وتصل إلى
90فى المائه للدفعه الرابعه ويمكن القول أن السوخوى أسقطت
ولكن ستكون المقاتلاتين F/A-18E/F or F-35 JSF قد أطلقت كل صواريخها من
AIM-120 ولم تعد تحمل قدرات BVR ومع قلة السرعه
تستطيع مقاتله سوخوى اخرى ان تسقطهما


هذا أفضل سيناريو يمكن تحقيقه فى مواجهات متعدده بين F/A-18E/F or F-35
وبين Su-30MK/Su-35BM Flankers فى مواجهه من خلف مدى الرؤية
مع إمكانية وجود طيار أحمق لمقاتله سوخوى لا يستغل قدراتها فى المناوره ولا يستغل إمكانيات الصواريخ الروسيه خلف مدى الرؤيه
وإمكانية فشل الوخوى فى الإعاقه والتشويش أمام AIM-120 بنسبة 50فى المائه


طيار السوخوى سيقوم بإطلاق ثلاث أو أربع دفعات من الصواريخ بعيدة المدى R-27
ببواحث مختلفه وسيكون لديه صواريخ BVR متبقيه ولديها أنظمة إعاقه تنجح فى التشويش
على AIM-120 بنسبة 50بالمائه ولديه محركات (TVC) دفع موجهه
هذه الخيارات تجعل السوخوى هدف صعب للصاروخ AIM-120 بغض النظر
عن قدرات الإعاقه والتشويش
وصواريخ AIM-120 مجهزه بباحث واحد وإمكانياتها واحده غير الصواريخ الروسيه مختلفة البواحث مما يجعل طيار السوخوى يتعامل معها على إنها هدف واحد


حاليآ المقاتلات الغربيه قادره على حمل الرادارت الحديثه APG-79 or APG-81 AESA radar بنظام X-band
وفى المقابل المقاتلات الروسيه تحمل الرادار Irbis E radar
وهو يستطيع إلتقاط F/A-18E/F or F-35 JSF عنما تطلق صواريخ BVR
لأنها ستستخدم الرادارت الخاصه بها لإطلاق تلك الصواريخ
فيمكن للمقاتله الروسيه إطلاق صواريخ ذات باحث رادارى من نوع R-27EP or R-77P وستكون المقاتلات الغربيه هدف سهل لتلك الصواريخ


لكل من الطرفيين مميزات حاسمه
ولكن للسوخوى مميزات أكثر من حيث الصواريخ والمناوره والحموله ويجب على مشغلى المقاتلات الغربيه بذل الجهد لتعويض الفارق مع الطرازات الأخيره للفلانكر
وهذا التصميم الجيد للروس لم يأتى من قبيل الصدفه
بل هو ناتج جهد من الملاحظه والراسه والتخطيط






تكنولوجيا صواريخ BVR الروسيه




إحتمالية إصابة أى صاروخ جو جو تتوقف على الأداء الحركى للصاروخ وخاصة خلال المرحله النهائيه قبل إصابة الهدف
وقدرته على العمل فى أجواء ذات تشويش وحرب إليكترونيه مضاده عاليه


حتى عام 1980 كانت تكنولوجيا صواريخ جو جو فى روسيا تتأخر عن مثيلاتها فى الغرب من ناحية تصميم الصاروخ والباحث الخاص به
حتى تم البدء فى إنتاج عائلة صواريخ Vympel
WVR R-73 series, and the BVR R-27 and R-77
فأصبحت تتساوى مع الصواريخ الغربيه أو تتفوق عليها
حتى ان الصاروخ BVR R-27 بعيد المدى يتفوق على أى صاروخ غربى يعمل بالوقود الصلب


التطور اللاحق لعائلة Vympel هو تقديم محرك يعمل بخاصية ramjet RVV-AE-PD design, displayed
وقدم فى العديد من المعارض عام 1990
وهذا التصميم الذى صمم عليه صاروخ الميتيور الأوروبى الذى سيعمل على المقاتله اليوروفايتر
وهذا الثصميم يحافظ على سرعة الصاروخ العاليه حتى أثناء قيام الصاروخ بالمناورات والإنحنائات فى المرحله الأخيره على عكس الصورايخ العاديه التى تفقد سرعتها فى هذه المناورات
ومن الجدير بالذكر أن هذه الخاصيه التى تحافظ على السرعه العاليه هى ما تعطى الصواريخ WVR missiles
مثل Python 4/5
النسبه العاليه فى إصابة الهدف
على عكس الصواريخ BVR التى تقل نسبته فى إصابة الهدف بسبب فقد السرعه فى المرحله الأخيره


ودينامكية الطائرات التى تم تجاهلها فى الغرب على غرارF-22 and F-111 ستكون عامل مؤثر بالنسبه لإطلاق الصاروخ
عندما تطلق المقاتله الروسيه Su-35 الصاروخ وهى بسرعة 1.5 ماخ supersonic
وعلى إرتفاع 45ألف قدم ستعطى لصواريخ مثل R-27 or R-77 مدى إضافى يصل إلى 30 فى المائه
على عكس الطائرات التى لا تتمتع بديناميكيه عاليه مثل F/A-18E/F and F-35 JSF
لا تمتلك هذا الخيار
وهذه القدره بالنسبه للمقاتله الروسيه تجعله تستفيد من أقصى مدى ممكن للصاروخ
وهذا ما يحاول الغربيين فعله بإصدرات AIM-120C/D
التى تساوى R-77 نظريآ




وتكنولوجيا البواحث الخاصه بالصورايخ الروسيه تطورت عام 1990 بسبب وجود تكنولوجيا متاحه فى السوق العالم تتمثل فى digital signal processing
وradar seeker 9B-1101K semi-active لصواريخ R-27EP/P
وأيضآ 9B-1103K active seeker لصواريخ R-27EA/A
و وجود9B-1348E seeker family لصواريخ R-77 missile
وتم الكشف فى السنوات الماضيه على إستخدام الروس لتكنولوجيا معهد
Texas Instruments TMS-320 series digital signal processing
المتمثله فى the 9B-1103K seeker
وهى التى تبنى عليه رادارت الصواريخ الغربيه الحديثه


والتطور الروسى من الأنتقال من التكنولوجيا العاديه للبواحث إلى التكنولوجيا الديجيتال
يعتبر تطورآ مهم بالنسبه للصناعات الروسيه واتاحت لها تكنولوجيات عديده
signal processing and counter-countermeasures techniques hitherto
كانت تستخدم فقط من الأمريكان والأوروبيين والإسرائيلين
مما جعلهم يطورون بواحث فى الطرازات التاليه تتفوق على التشويش الإلكترونى مثل البواحث الغربيه وتكنولوجيا البواحث 9B-1103K and 9B-1348E seekers compares كانت مقتصره فقط على AIM-120A
وهى مصممه للعمل ضد بيئه عالية التشويش


والقلق الروسى بشأن التدابير المضاده الت يستعمله الغرب منذ عام 1980 هو الذى اد إلى إستخدام تكنولوجيا
9B-1101K semi-active homing seeker
فى الإصدارات المختلفه in the R-27R/ER variant
لبناء قدره عاليه مقاومه للتشويش


وأيضآ تطورت تكنولوجيا البواحث الحراريه infrared homing seeker technology فى روسيا فى نهاية الحرب البارده وتم إستخدامها على الإصدارات الأولى للصاروخ R-27 Alamo
وتطور إلى إستخدام بواحث Mayak/MK-80M seeker فى الصاروخ R-73M Adder WVR missile
وبعد الإعلان عنها تم إستخدامها فى النسخ الأولى للصاروخ R-77 Adder
والبواحث المتطوره لصواريخ R-73 series WVR missiles التى تستخدم digital' K-74E وتستخدم نظامين للمسح الحرارى يعطيها القدره على مقاومة الشراك الضوئيه المضاده flares ومع المرونه العاليه والبرمجيات التى يتمتع بها الصاروخ ونظم التوجيه
أعطى ذلك قاعده تطوير لصواريخ BVR missiles التى بنى عليها النسخ الأولى
لصواريخ R-27ET/Ts و R-77Ts






الإصدارات الغربيه الأخيره للصوارخ قريبة المدى WVR missiles
مبنيه على تكنولوجيا Focal Plane Array seekers التى تعطيها قدره عاليه للبحث ومقاومة التشويش مثل صواريخ
AIM-9X الذى يستخدم تكنولوجيا Indium Antimonide bandgap detector array
تعمل الصناعات الروسيه حاليآ على تصميم مثلها فيما يعرف ب FPA seeker
وليس من الواضح بعد دخول هذه التكنولوجيا هل ستستخدم لإصدار طرازات جديد من صواريخ BVR missiles such as the R-27ET and R-77T




ومن المعروف الأن إن الصناعات الروسيه تعمل على تكنولوجيا Focal Plane Array (FPA) seeker التى ستستخدمه فى المستقبل لصواريخ WVR missiles
على غرار الصواريخ الغربيه والأوروبيه والإسرائيليه ASRAAM, AIM-9X, Iris-T and Python 5
وتضيف عليه المزيد من الإجرائت المضاده للتشويش
والسؤال المفتوح الأن هلى تكنولوجيا البواحث الروسيه الجديده FPA seeke
ستكون مثل التكنولوجيا الغربيه midwave Indium Antimonide detector array technology التى تستخدم فى صواريخ ASRAAM/AIM-9X
أما إن الروس سيطورون جيل جديد أكثر تطورآ بواسطة تكنولوجيا QWIP (Quantum Well Imaging Photodetector)التى حصلوا عليها من ألمانيا فى عام 1990




هناك تكنولوجيا متاحه للروس حاليآ QWIPs
التى تعمل بنظامين للمسح الحرارى bandgap detector technology
مثل التى تستخدم فى صواريخ ASRAAM/AIM-9X
ومن المعروف إن البصمه الحراريه العاليه هى مشكله كبيره لطائرات مثل
F-117A التى خرجت من الخدمه و B-2A الموجوده حاليآ فى الخدمه
وبالنسبه للمقاتلات ذات البصمه الحراريه القليله وهى تكنولوجيا جيده بالفعل
الجزء الأعلى من الرادار يصدر إنبعاثات حراريه بسيطه نوعآ ما
تكنولوجيا الصواريخ الحديثه QWIP (Quantum Well Imaging Photodetector) مبنيه على الشعور بهذه الإنبعاثات البسيطه
فهى تعمل على التردد (8-12 micron and 15 micron)
وتعمل جيدآ ضد التشويش وتتيح للصواريخ BVR missile إصابة الهدف