الاثنين، 27 سبتمبر، 2010

السعوديه وبريطانيا تناقشان صفقة طائرات التايفون


السعوديه وبريطانيا تناقشان صفقة طائرات التايفون


 

لندن 24 سبتمبر 2010

وزير الدفاع البريطاني ليام فوكس يتوجه الى السعودية لاجراء مناقشات لمبيعات الأسلحة ، التى
تتطلب فترة طويلة و صفقة الطائرات المقاتلة التى تقدر قيمتها 31،6 مليار دولار

The original 2007 contract was for Britain's BAE Systems to provide Saudi Arabia with 72 Eurofighter Typhoon fighter aircraft, of which 48 were to be assembled inside the kingdom by local companies under technology sharing agreements, the Saudi-US Relations Information Service reported Friday.

العقد الأصلى تم التوقيع عليه فى عام 2007 وهو ينص على ان تقدم BAE Systems للمملكة العربية السعودية 72 مقاتلة يوروفايتر تايفون ، من بينها 48 يتم تجميعها داخل المملكة من قبل الشركات المحلية بموجب اتفاقات تقاسم التكنولوجيا والتجميع



have caused the project's final bottom line to soar
While the planes themselves were worth $7 billion, cost overruns

في حين أن الطائرات نفسها كانت قيمتها 7 مليارات دولار ،والذى تسبب في زيادة التكاليف للمشروع هو تكاليف خط الإنتاج

Defense analysts estimate the final total cost of the project at $31.6 billion

محللون شؤون الدفاع يقدرون التكلفة النهائية الإجمالية للمشروع بمبلغ 31.6 بليون دولار.


The first 12 Eurofighter Typhoons have been delivered and London is hoping to negotiate the sale of another 36 or 72 aircraft
وتم تسليم أول 12 يوروفايتر تايفون إلى المملكه و لندن تأمل في التفاوض على بيع 36 أو 72 مقاتله أخرى

Complicating the picture for Britain is Saudi Arabia's recent $60 billion defense contract with the United States, which includes F-15 fighter jets and Apache, Blackhawk and Little Bird helicopters

تعقيد الصورة بالنسبة لبريطانيا بسبب أن المملكة العربية السعودية في الآونة الأخيرة تتفاوض مع الولايات المتحدة على صفقه دفاعيه قيمتها 60 مليار دولار ، التي تشمل مقاتلات من طراز اف 15 ومروحيات الأباتشي و بلاك هوك و ليتل بيرد


A number of US congressmen have vowed to block the sale, alleging that Saudi Arabia is insufficiently committed to combating terrorism

وهناك عدد من أعضاء مجلس النواب الأمريكي قد تعهد لمنع إتمتم الصفقه ، زاعمآ أن تلتزم المملكة العربية السعودية بشكل كاف في مكافحة الإرهاب