الخميس، 30 سبتمبر، 2010

قائد شرطة دبي: تلقيت تهديدات بالقتل من الموساد


قائد شرطة دبي: تلقيت تهديداتبعد اتهامه لإسرائيل بالمسؤولية عن اغتيال المبحوح قائد شرطة دبي: تلقيت تهديدات بالقتل من الموساد 
قائد شرطة دبي: تلقيت تهديدات
قائد شرطة دبي: تلقيت تهديدات

قائد شرطة دبي: تلقيت تهديدات
قائد شرطة دبي الفريق ضاحي خلفانقائد شرطة دبي: تلقيت تهديدات
دبي - العربية.نت
كشف القائد العام لشرطة دبي الفريق ضاحي خلفان عن تلقيه تهديدين بالتصفية الجسدية على خلفية قضية اغتيال القيادي في "حماس" محمود المبحوح، متهماً جهاز الموساد الإسرائيلي بالوقوف خلف هذه التهديدات.

وقال إن التهديد الأول الذي تلقاه جاء عقب أيام قليلة من كشف صور عملية الاغتيال، واتهامه للموساد بالمسؤولية عنها. أما مضمون الرسالة فكان "احم ظهرك إن كان بمقدورك أن تظل طليق اللسان"، مشيراً إلى أن الأجهزة المختصة لاحقت مصدر هذه الرسالة، بحسب ما نقلت صحيفة "الاتحاد" الإماراتية، الخميس 30-9-2010.


أما التهديد الثاني فكان عبر اتصال هاتفي تلقاه قريب له، وهو مسؤول كبير متقاعد، من أحد الغربيين ذوي الجنسية المزدوجة، الذي أبلغ القريب بإيصال "نصيحة" للخلفان لكي "يلتزم الصمت". وثبت لاحقاً أن الشخص الغربي الذي أوصل التهديد هو أحد أعضاء الموساد المتقاعدين.

وفي شأن متصل بعملية الاغتيال نفسها، كشف قائد شرطة دبي عن وقوع أحد المتورطين في القضية بقبضة سلطات دولة غربية قبل يومين دون أن يفصح عن مزيد من التفاصيل.

ولفت إلى أن المتورط المقبوض عليه كان ضمن نشرات ملاحقة دولية حمراء، كانت السلطات المتخصصة في الإمارات أصدرتها للبحث عن المتورطين في العملية. لكنه لم يوضح ما إذا تمت مطالبة سلطات الدولة الغربية بتسليم الدولة للمتورط، لكن الاتصالات مع سلطات تلك الدولة مستمرة على هذا الصعيد.

وشدد الفريق تميم على أن ملف التحقيق بحادثة اغتيال المبحوح لم يتم إغلاقه، وقال إنه سيبقى مفتوحاً حتى إلقاء القبض على المتورطين أو وفاتهم.