السبت، 25 سبتمبر، 2010

ترقية ألف صاروخ باتريوت للجيش الأمريكى

ترقية ألف صاروخ باتريوت للجيش الأمريكى

 

Raytheon Completes Upgrade of 1,000th Patriot Missile for U.S. Army

Raytheon Company (NYSE: RTN) completed its 1,000th Patriot Guidance Enhanced Missile-Tactical (GEM-T) upgrade for the U.S. Army
أعلنت شركة رايثيون عن إكتمال ترقية ألف صاروخ باتريوت محسن التوجيه ضد الصواريخ التكتيكية (GEM-T) للجيش الاميركي
Earlier this year, Raytheon reached the same milestone with its worldwide customer base.
وفي وقت سابق من هذا العام ، واصلت رايثيون الترقيه نفسها مع عملائها في جميع أنحاء العالم
Part of the Patriot Air and Missile Defense System, the upgraded GEM-T missile provides a substantial capability against a wide variety of threats, including tactical ballistic missiles and cruise missiles, at a fraction of the cost of a new missile
جزء من صواريخ باتريوت ونظام الدفاع الصاروخي ، توفر لهم الترقيه قدرة كبيرة للرد على مجموعة واسعة من التهديدات ، بما في ذلك الصواريخ البالستية التكتيكية وصواريخ كروز ، بتكلفه صغيره أقل من إنتاج صاروخ جديد
"This low-cost alternative makes it possible for our partner nations to increase their air and missile defense capabilities utilizing their existing Patriot systems," said Sanjay Kapoor, vice president of Patriot Programs at Raytheon Integrated Defense Systems (IDS)
هذا البديل منخفض التكلفة يجعل من الممكن للدول الشريكة لنا زيادة قدراتها للدفاع الصاروخي باستخدام ما يوجد لديها من أنظمة الباتريوت ، هذا ما قاله سانجاي كابور ، نائب الرئيس لبرامج الدفاع فى رايثيون

We are proud of this production milestone, the capabilities of the combat-proven Patriot and the trust placed in us by our 12 partner nations
نحن فخورون بتحقيق هذا الإنجاز وترقية قدرات قتالية للباتريوت التي أثبتت جدواها وبالثقة التي اوكلت لنا من قبل 12 دوله شريكه لنا
Patriot GEM-T missiles are modernized and refurbished Patriot Advanced Capability-2 missiles.
يتم تحديث باتريوت (GEM-T) الصواريخ وتجديد باتريوت ويجعله متطورة القدرة

The upgrade also includes the replacement of select components that increase reliability and extend the service life of the missile.
وتشمل عملية التطوير أيضا استبدال مكونات جديده و زيادة الموثوقية وإطالة عمر خدمة الصاروخ.
GEM-T missile upgrades are ongoing under existing contracts with the US and other Patriot partner nations and are performed at Raytheon's Integrated Air Defense Center in Andover, Mass.
ترقيات صاروخ (GEM-T) جارية في إطار العقود القائمة مع الولايات المتحدة وغيرها من الدول الشريكة التى تمتلك الباتريوت ويتم تنفيذها في رايثيون المتكاملة في مركز الدفاع الجوي في اندوفر ، ماساشوستس
The GEM-T upgrade program has benefited significantly from the application of Raytheon Six Sigma™ and Lean manufacturing principles

وقد استفاد برنامج الترقية (GEM-T) بشكل كبير من تطبيق
Raytheon Six Sigma
ومبادئ التصنيع
Manufacturing cycle time has been reduced by more than 50 percent, resulting in 77 consecutive months of on or ahead-of-schedule deliveries
تم تخفيض وقت التصنيع بأكثر من 50 في المئة ، مما أسفر عن نتيجة 77 شهرا على التوالي من قبل على التسليم أو من بين الجدول الزمني

These efficiencies enable Raytheon to continue to provide a cost-effective upgraded missile capability to Patriot partner nations

هذه الكفاءات تمكين رايثيون على مواصلة توفير قدرة فعالة من حيث التكلفة ورفع مستواها لصاروخ باتريوت للدول الشريكة


باقى التقرير يتحدث عن شركة رايثيون وتاريخها و حجم مبيعاتها


وما يهمنى فى هذا التقرير أنه يتحدث عن ترقية الباتريوت فى 12 دوله أخرى أيضآ

وهذه هى الدول التى تمتلك الباتريوت

جيش الولايات المتحدة مدفعية الدفاع الجوي



قيادة الدفاع الجوي المصرية
لوفتفاف
القوات الجوية اليونانية
القوات الجوية اليابانية
القوات الجوية الإسرائيلية
سلاح الجو الملكي الأردني
القوات الجوية الكويتية
سلاح الجو الملكي الهولندي
سلاح الجو لجمهورية الصين(تايوان)
الدفاع الجوي الملكي السعودي
القوات الجوية لجمهورية كوريا
الجيش الأسباني
القوات الجوية الإماراتية

معلومات عن الباتريوت

أم آي أم-104 باتريوت (بالإنجليزية: MIM-104 Patriot‏) هو نظام دفاعي صاروخي من نوع أرض-جو يستعمل من قبل الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من حلفائها، يصنع النظام من قبل شركة رايثيون الأمريكية. حل الباترويت محل كل من نظام (نايك-هرقل) للدفاع العالي والمتوسط ونظام إم آي إم-23 هوك التكتيكي للدفاع المتوسط فضلا عن دوره كنظام مضاد للصواريخ الباليستية (TBM) وهي مهمته الرئيسية في الوقت لحاضر.
يستعمل الباترويت أنظمة متقدمة للصواريخ الجوية الاعتراضية وأنظمة رادار ذات كفاءة عالية حيث تم تطويره في رد-ستون الباما والتي قامت مؤخرا بتطوير نظام(Safeguard) سيف-جارد (TBM) وبضمنه صاروخي سبارتان (Spartan) وسبرنت (Sprint)، إن كلمة باترويت "Patriot" هي مختصر ل Phased Array Tracking Radar Intercept Of Target.
أنظمة الباترويت تم بيعها لكل من تايوان ومصر وألمانيا واليونان وإسرائيل واليابان والكويت وهولندا والمملكة العربية السعودية واسبانيا والإمارات العربية المتحدة. كوريا الجنوبية الآن بصدد شراء عدد من أنظمة الباترويت المستخدمة بعدما قامت كوريا الشمالية باجراء تجارب إطلاق صواريخ باليستية باتجاه بحر اليابان. في أغسطس 2008 وقعت الولايات المتحدة وبولندا اتفاقية لإنشاء مركز للباترويت في بولندا لردع الصواريخ الباليستية.


مقدمة

في أكتوبر 1964 قام وزير الدفاع بتغيير اسم برنامج الجيش للدفاع الجوي إلى تطوير صاروخ أرض-جو Surface-to-Air Missile, Development SAM-D. في عام 1975 تم بنجاح اختبار صاروخ ال SAM-D بعد اشتباكه بهدف وهمي، وفي عام 1976 اعيد تسمية النظام نظام الدفاع الجوي الباترويت. يجمع ام آي ام-141 باترويت عدة تقانات حديثة مثل رادار المصفوفات المتراصة phased array radar والتوجيه عن طريق تتبع الصاروخ track-via-missile guidance يذكر انه في عام 1976 بدأ تطوير النظام على نطاق واسع وتم نشره في عام 1984. في البداية استعمل الباترويت كنظام مضاد للطائرات فقط لكن عام 1988 تم تحديثه ليكون قادرا على صد الصواريخ الباليستية التكتيكية tactical ballistic missiles TBM اطلق عليه باك-1 (PAC-1) واخر تحديث للنظام هو باك-3 الذي يعتبر اعادة تصميم كلية للنظام ليكون مخصص لاعتراض وتدمير الصواريخ الباليستية التكتيكية
مكونات نظام الباترويت

صاروخ الباتريوت

يوجد منه نوعان القديم PAC-2 أما الجديد والمحدث في عام 2002 PAC-3
يبلغ طول صاروخ الباتريوت من النوع PAC-2 حوالي 5 متر فيما يصل وزنة إلى 900 كيلوجرام منها 90 كيلوجرام مواد متفجرة، يصل سرعة الصاروخ الواحد عند إطلاقه من منصه الإطلاق سرعة تفوق سرعة الصوت ويمكن تزويد منصة الإطلاق بأربعة صواريخ دفعة واحدة.
أما صاروخ الباتريوت الحديث PAC-3 طوله حوالي 5 متر ووزنه أقل من سابقه يصل إلى 312 كيلوجرام منها 73 كيلو جرام من المواد المتفجرة، ويمكن تحميل منصة الإطلاق 16 صاروخ دفعة واحدة.
منصة إطلاق صواريخ الباتريوت

تحتوي منصة الإطلاق على 16 قاذفة تحمل صاروخ باتريوت واحد وكل قاذفة متصلة مع نظام تحكم عن طريق الالياف الضوئية أو من خلال الاتصال اللاسلكي. عند أطلاق صاروخ الباتريوت تنطلق ذراع هيدروكلوريكية تحمل صاروخ بديل مكان الصاروخ الذي اُطلق مما يسرع عملية الإطلاق.
نظام الرادار في الباتريوت

كل منصة إطلاق تحتوي على رادار قادر على كشف مدى الصواريخ يصل إلى 100 كيلومتر، بإمكانة كشف أي صاروخ معتد كما يحدد الرادر سرعة الصاروخ ومساره وتحديد إذا ما كان الصاروخ معتديا أو صديقا من خلال نظام تشفير بين الأسلحة الصديقة. يستخدم نظام الرادر المزود لصواريخ الباتريوت على تقانات حديثة تسمى Phased Array Antenna. حيث يمكن لهذا النظام تتبع مسار 100 صاروخ معتد والتحكم في مسار 9 صواريخ باتريوت في نفس اللحظة.


نظام التحكم

نظام التحكم عبارة عن حاسوب متصل مع نظام الرادار ومع منصة الإطلاق ومزود ببرامج التحكيم والتوجيه، يعمل على نظام التحكم ثلاثة اشخاص في حالة الطوارئ اما في الاغلب يتم وضع النظام في حالة التحكم التلقائي .يعمل النظام الإلكتروني كوسيط بين منصة الإطلاق ونظام الرادار. وفي حال وجود أكثر من منصة إطلاق صواريخ باتريوت فإن نظام التحكم تتصل مع بعضها ومع المنصة الرئيسية للتنسيق بينهما في إطلاق الصواريخ.
صاروخ الباترويت الموجه

اول صاروخ استعمل لنظام الباترويت هو ام آي ام-104ايه "ستاندارد", MIM-104A, "Standard" مخصص للاشتباك مع الطائرات وذو إمكانات محدودة ضد الصواريخ الباليستية وبمدى 70 كلم (44 ميل) وسرعة تزيد على 3 ماك. اما صاروخ ام آي ام-104بي "آسوج"، "MIM-104B "ASOJ فهو مخصص للبحت عن وتدمير الطائرات أو الاجسام المشوشة على الرادار ECM التي تستعمل في الحرب الالكترونية. يعتبر صاروخ ام آي ام-104سي باك-2، MIM-104C PAC-2 أول صاروخ يصمم لاعتراض وتدمير الصواريخ الباليستية ومن اصداراته الأخرى ام آي ام-104دي/اي، MIM-104D/E. واخيرا صاروخ باك-3 وهو صاروخ اعتراضي جديد كليا لاعتراض الصواريخ الباليستية ويمكن وضع 4 صواريخ في كل خانة من منصة الإطلاق التي تحوي 4 خانات بمجموع 16 صاروخ كل منصة.
This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 800x600.
ترقية صاروخ باتريوت للجيش الأمريكى


ترقية صاروخ باتريوت للجيش الأمريكى الباترويت في حرب الخليج (1991)

مهمة الباترويت

في حرب الخليج وخلال عملية "عاصفة الصحراء" كانت مهمة الباترويت هي اعتراض صواريخ "الحسين" العراقية الباليستية القصيرة المدى التي اطلقت على أسرائيل والمملكة العربية السعودية. أول عملية اشتباك للباترويت كانت في 18 يناير 1991 الا انه سرعان ما تبين انه لم يكن اشتباكا بل كان خطأ حاسوبيا وانه لم ين هناك اي صاروخ سكود, يروج لهذه الحادثة خطأ على انها أول اعتراض ناجح لصاروخ باليستي في التاريخ. خلال الحرب اشتبك الباترويت مع أكثر من 40 صاروخ باليستي اما نسبة النجاح أو عدد الصواريخ التي تم اعتراضها فلا تزال محك جدل الخبراء بعض الخبراء والمحللين قالوا ان الباترويت لم ينجح في اعتراض اي صاروخ ونسبة نجاح الاعتراض لا تتجاوز 10%
الفشل في الظهران

في 25 شباط 1991 اصاب صاروخ سكود عراقي ثكنة للجيش الأمريكي في الظهران في المملكة العربية السعودية متسببا في قتل 28 جندياً امريكياً.
التحقيقات الحكومية التي اجريت اشارت إلى ان سبب الفشل في الاعتراض كان خطأ برمجيا في ساعة نظام الباترويت الذي كان يعمل منذ 100 ساعة مما أدى إلى تغيير وقت النظام بمقدار ثلث ثانية. بالنسبة لهدف يسير بسرعة صاروخ باليستي هذا التغيير يؤدي إلى خطأ في تحديد موقع الهدف يصل إلى 600 متر. بالنسبة للرادار فقد تمكن من رصد الصاروخ وتنبأ بمكان البحث عنه الا انه وبسبب ساعة النظام فقد كان يبحث في المكان الخطأ من السماء ولم يجد اي صاروخ قادم لذلك فانه لا حاجة للقيام بإطلاق صاروخ اعتراضي

فيديوهات للباتريوت

http://www.youtube.com/results?searc...riot%20missile