السبت، 13 أغسطس، 2011


يجب أن نعرف أن حاملة الطائرات سلاح هجومى بحت ويستخدم لفرض السيطره الإقليميه والدوليه على البحار
وحاليآ الصين تسعى لإمتلاك ثلاثة حاملات

ولو لاحظنا سنجد أن هذه النقطه تزامنت مع إعلان الصين
أن باكستان وافقت على إستخدام الصين قاعده بحريه فى جنوب باكستان
وهذا فى ظل تقارب باكستان من الصين وبعدها عن أمريكا

قامت باكستان خلال شهر مايو الماضي باتخاذ أهم قرار يمس أمنها القومي وسياساتها الخارجية، ربما في العشرين سنة الماضية، فقد خرجت من حلفها الشكلي مع الولايات المتحدة الأميركية إلى حلف حقيقي ومعلن مع الصين.
فخلال زيارة رئيس الوزراء الباكستاني إلى الصين في منتصف شهر مايو الماضي تم الاتفاق على أن تزود الصين باكستان بخمسين طائرة حربية طراز “جي إف-17″ دون مقابل ودراسة التزود بطائرات حربية مقاتلة خفيفة أخرى، بالإضافة إلى تزويد باكستان بفرقاطات بحرية متوسطة الحجم قادرة على حمل صواريخ متعددة الاستعمالات، وبناء قاعدة عسكرية بحرية في جنوب باكستان، كما عرضت باكستان تقديم خدمات لوجستية وبحرية وصيانة للقوة البحرية الصينية؛ مما يعني فعليا إيجاد قاعدة بحرية صينية في جنوب باكستان، كما تشمل الاتفاقية رفع درجة كفاءة أجهزة الرادار الباكستانية التي عطلتها أميركا خلال الغارة على مقر بن لادن، وتقديم المساعدة في مجالات الطاقة النووية والتعاون الاقتصادي في مناطق حرة تجارية على حدود البلدين.
الجانب العسكري فقط من هذا الاتفاق يعني أن باكستان في حلف عسكري مع الصين، وأصبحت محمية صينية، يؤكد هذا قيام الصين بإطلاق تحذير شديد اللهجة إلى الولايات المتحدة الأميركية بأن أي اعتداء على باكستان هو اعتداء على الصين.

لو نظرنا على مكان هذه القاعده فسنجده مكان ذو أهميه إستراتيجيه كبيره
ولنلقى نظره على القاعده الصينيه فى باكستان

This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 1024x658.


This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 1024x658.


فى هذه الصوره نجد أن القاعده تطل على بحر العرب وقريبه جدآ من مضيق هرمز والخليج العربى المنتج الاول للنفط والشريان الرئيسى للإقتصاد العالمى
مما يتيح للصين التدخل مستقبلآ لحماية مصالحها

الصوره الثانيه
This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 1024x658.


This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 1024x658.


نجد فى هذه الصوره إن القاعده تقع غرب الحدود الهنديه ومن المعروف أن الهند لها العديد من الصراعات العسكريه مع الصين
وتعتبرها عدو
هذه القاعده ستجعل الصين عند إرسالها حامله أو إثنان لإلى القاعده
تجعل الصين تهدد الهند من جانبان

الصوره الثالثه
This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 1024x658.


This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 1024x658.


فى هذه الصوره سنجد لأول مره فى التاريخ الحديثه إن البحريه الصينيه ستستطيع العمل على بعد ألاف الأميال من الصين


فحاملات الطائرات والقواعد الخارجيه
هى بداية لهيمنة الصين على السواحل الأسيويه
وهى خطوه أولى
ستتبعها خطوات للهيمنه العالميه